لشراء النسخة الإلكترونية لأجهزة التابلت والمحمول، يُرجى زيارة هذا الرابط.

نُشرت رواية “السيرك” عام 2001 في رام الله، عن مؤسّسة عبد المحسن القطان، في ضمن كتاب “مسافة لم تحترق” والذي احتوى على النصوص التي قُدّمت لمسابقة الكاتب الشاب لعام 2000. حازت هذه الرواية الجائزة الثانية، بعد أن حجبت اللجنة الجائزة الأولى لتلك السنة. وكتبت لجنة التحكيم: “تُمنح لعلاء حليحل، الذي برهن في  روايته (السيرك) على قدرته على السرد وتوليد السخرية مؤكدّا الأسلوب الساخر وصفًا للواقع ونقدًا له في آن معًا، إضافة إلى سيطرة، ولو محدودة على التفاصيل، بعيدًا عن الإنشاء واستظهار الجمل الجاهزة، على الرغم من أنه يكاد يقود بطله إلى مصيره عنوة.”

 

فصول الرواية

الدال نقطة ابن الزانية يفتتح معرضًا فنيًا

غريغوري يختفي و”الناقدة الفنية” تغضب

عباس لن يصير فدائيًّا

عباس يستشيط غضبًا ويكتب عن الدعارة

عبلة تضرب تحت الحزام

ليليان تنتقل للسكن عند سمير

بيكاسو يدخل إلى الحبكة

أميرة تغادر غاضبة

“الناقدة الفنية” تغادر غاضبة

حُكّلّي بحُكّلّكْ

عباس سيسافر إلى اليونان

الأمور تتأزّم

عباس لم يسافر إلى اليونان

عودة عنات

الدال نقطة يتردّد

تسجيل وقائع اللقاء

چوول…

الظرف

سمير يتحدّث إلى طالي

فحوى الأوراق

أميرة تعسة

العشاء الأخير

الدال نقطة يسكر وليليان تتكلم عن القهوة العربية

جولي تشتري المعرض وعبلة تضاجع سمير على الأرض

النهاية

ملحق رقم 1: الظرف(2)

ملحق رقم 2